إنَّ تخصص جراحة القلب والصدر من التخصصات الدقيقة والحساسة التي تتطلب خبرة واسعة ودقة متناهية لإجراء الجراحات بأعلى نسبب ممكنة من النجاح، ودون تعريض المريض لأي مضاعفات.

إليك قائمة بخدمات جراحة القلب والصدر في عيادات الدكتور أيمن عمار وأهم المزايا التي تمتاز بها هذه الخدمات في عيادة الدكتور.

خدمات تخصص جراحة القلب والصدر في عيادة الدكتور أيمن عمار

تُعد جراحة القلب والصدر من أكثر التخصصات الطبية الدقيقة، إذ إنها تؤدي دورًا لا يمكن إغفاله في إنقاذ الكثير من الأشخاص المصابين بأمراض القلب والشرايين.

تشمل خدمات جراحة القلب والصدر في عيادة الأستاذ الدكتور أيمن عمار (أستاذ جراحة القلب والصدر):

استبدال صمامات القلب وإصلاحها

يوجد بالقلب أربع صمامات رئيسة تفتح وتُغلق مع كل نبضة من نبضات القلب لتُحافظ على اتجاه سريان الدم في المسار الصحيح.

استبدال الصمام الأورطي

الصمام الأورطي هو الصمام الذي يقع بين البطين الأيسر والشريان الأورطي، تتضمن وظيفته منع عودة الدم من الشريان الأورطي إلى البطين الأيسر.

يُجري الدكتور أيمن عمار عمليات استبدال الصمام الأورطي في حال إصابة الصمام بهذه الحالات:

مشكلة ارتخاء الصمام الأورطي

وهي حالة تتضمن عدم إغلاق الصمام جيدًا، مما يؤدي إلى ارتجاع نسبة من كمية الدم تجاه البطين الأيسر بدلًا من تدفقه باتجاه الشريان الأورطي.

مشكلة ضيق الصمام الأورطي

قد يُجري الطبيب عملية استبدال الصمام الأورطي أو إصلاحه في حال ضيق فتحات الصمام، مما يمنع مرور الدم بكمية مناسبة من خلال الصمام.

ملحوظة: يُقرر الطبيب ما إذا كان الصمام بحاجة إلى الإصلاح أو الاستبدال الكامل وفقًا لدرجة الارتخاء وحالة الصمام.

استبدال الصمام الميترالي وإصلاحه

الصمام الميترالي والمعروف بالصمام التاجي يقع بين حجرتي القلب الموجودتين في الجهة اليسرى (الأذين الأيسر والبطين الأيسر).

يُجري الدكتور أيمن عمار –أفضل دكتور جراحة القلب بمصر والصدر- عمليات استبدال الصمام الميترالي أو إصلاحه بدقة متناهية وبأحدث الأدوات الجراحية مُتبعًا جميع المعايير الدولية.

 

جراحة القلب والصدر

 

استبدال الصمام ذي الثلاث شرفات

يوجد هذا الصمام بين حجرتي القلب الموجودتين في الجهة اليمنى (الأذين الأيمن والبطين الأيمن)، ويُجري الأطباء عمليات استبدال الصمام ذي الثلاث شرفات في حال الإصابة بمشكلة الارتجاع أو الضيق كما هو الحال مع باقي صمامات القلب.

يستبدل الطبيب الصمامات التالفة إما بصمامٍ بيولوجي مصنوع من أنسجة طبيعية، أو بصمام ميكانيكي يؤدي عمل الصمام الأصلي دون أي مشكلات.

ترقيع الشرايين التاجية

يُجري الدكتور أيمن عمار -أستاذ جراحة القلب والصدر- عمليات ترقيع الشرايين التاجية في حالات تصلب الشريان أو انسداده بإحدى الطريقتين الآتيتين:

الطريقة التقليدية

يُجري الطبيب هذه الطريقة باستخراج جزء من أحد شرايين الجسم واستخدامه لعمل رقعة أو وصلة تُحوُّل مسار الدم بعيدًا عن منطقة الانسداد.

خلال هذه العملية يوضع المريض على ماكينة القلب الصناعي للحفاظ على تدفق الدورة الدموية، وهي مرحلة مؤقتة تستمر إلى حين استعادة القلب والرئة لوظيفتهما الطبيعية.

طريقة القلب النابض

عند إجراء عملية ترقيع الشريان بهذه الطريقة لا يستخدم الطبيب جهازًا خارجيًا ليستمر تدفق الدورة الدموية، ولا يتم إيقاف عمل القلب.

يُجري الطبيب هذه العملية بعمل الوصلة الشريانية المطلوبة أثناء انقباض عضلة القلب باستخدام مُثبتات خارجية تسمح بإجراء الجراحة دون التأثير على وظيفة القلب.

استبدال الشريان الأورطي الصاعد

الشريان الأورطي الصاعد هو الجزء الأول من الشريان الأورطي ويصعد من البطين الأيسر، يُجري الدكتور أيمن عمار -أستاذ جراحة القلب والصدر- هذه العملية في حالات تمدد الشريان أو تمزقه.

جراحة القلب والصدر (عملية القلب المفتوح)

تتعدد طرق إجراء عمليات القلب منها “عملية القلب المفتوح“، وهي طريقة تشمل عمل فتحة كبيرة في منطقة الصدر وشق عظام القص للوصول إلى عضلة القلب وإجراء العملية اللازمة.

جراحة القلب والصدر بالتدخل المحدود

شهد تخصص جراحة القلب والصدر تطورًا علميًا ملحوظًا أدي إلى ظهور تقنيات حديثة ساهمت في رفع معدلات نجاح الجراحات وقللت آثاراها الجانبية المُحتملة.

جراحات القلب بالتدخل المحدود هي طريقة مُستحدثة لا تحتاج إلى شق الصدر بفتحة كبيرة أو شق عظمة القص الموجودة في منتصف الصدر، إنما يُجريها الأطباء من خلال عمل فتحة صغيرة يتراوح طولها بين 5 إلى 7 سم، مع تحويل مسار الدورة الدموية إلى جهاز القلب الصناعي إلى حين انتهاء العملية.

تتميز هذه الطريقة بالآتي:

  • السماح للمريض بالعودة إلى نشاطاته سريعًا.
  • صغر حجم الجرح في منطقة الصدر وهو أمرٌ يُهم السيدات.
  • عدم الإحساس بالألم مقارنةً بالطريقة التقليدية.

إقرأ ايضاً: كيف تحافظ على القلب والاوعية الدموية

افضل دكتور جراحة قلب وصدر

الأستاذ الدكتور أيمن عمار -أستاذ جراحة القلب والصدر بكلية طب عين شمس وزميل جامعة نيس بفرنسا- من أفضل الجراحين في هذا المجال، فهو يمتلك خبرة واسعة، وله رصيد كبير من الجراحات الناجحة التي أجراها بأحدث التقنيات والأدوات الجراحية، وهو ما يجعله الاختيار الأفضل دائمًا.