ما هي جراحة القلب المفتوح لعلاج أمراض القلب والشرايين؟

إذا كنت تبحث عن إجابة لسؤال “ما هي جراحة القلب المفتوح؟”، فمن المؤكد أن بحثك ينتهي هنا، لأننا سوف نوضح لك -من خلال هذا المقال- جميع التفاصيل المتعلقة بعملية القلب المفتوح بما يشمل أسباب إجرائها، ونتائجها، وكيفية التأقلم مع الحياة اليومية بعد الخضوع إليها.

ما هي جراحة القلب المفتوح؟

يمكن أن نُلخص إجابة سؤال “ما هي جراحة القلب المفتوح؟” في أنها عملية جراحية دقيقة وحساسة يُجريها جرَّاحو القلب المتخصصون عبر إحداث فتحة جراحية كبيرة في منطقة الصدر، ثم  شق عظمة منتصف الصدر من أجل الوصول إلى عضلة القلب وتنفيذ الإجراء الجراحي اللازم، مع تحويل دورة المريض الدموية إلى جهاز خارجي يطلق عليه “جهاز القلب والرئة الصناعي”.

تُرى ما هي الإجراءات الجراحية التي يُمكن تنفيذها أثناء إجراء عملية القلب المفتوح؟ هذا ما سوف نعرفه في ضوء السطور القادمة.

دواعي إجراء جراحة القلب المفتوح

هناك العديد من أمراض القلب والشرايين التي تستدعي الخضوع إلى جراحة القلب المفتوح لعلاج تلك الأمراض وإنقاذ حياة المريض.

لمعرفة دواعي إجراء عملية القلب المفتوح علينا طرح بعض الأسئلة، مثل:

  •  ما هي جراحة القلب المفتوح لعلاج الانسداد الشرياني؟

يؤدي ترسُّب طبقات الكالسيوم أو تكوُّن جلطات دموية داخل الشرايين إلى انسدادها، ما يستدعي إجراء عملية جراحية لتوسيع الشريان وإزالة سبب الانسداد.

السؤال المطروح الآن: ما هي جراحة القلب المفتوح لعلاج انسداد الشرايين؟ والجواب أنَّها عملية تهدف إلى تركيب دعامة وبالون لتوسيع الشريان المسدود، أو عمل وصلة شريانية جديدة لتغيير مسار الدم بعيدًا عن مكان الانسداد.

قد يهمك ايضاً | أهم النصائح خلال فترة النقاهة بعد عملية القلب المفتوح

  • ما هي جراحة القلب المفتوح لعلاج أمراض صمامات القلب؟

الصمامات هي وريقات رقيقة تفصل بين حجرات القلب. تفتح تلك الصمامات وتُغلق مع انقباض القلب وانبساطه لمساعدة الدم على التدفق بالاتجاه الصحيح..

تظهر بعض المشكلات في صمامات القلب تؤدي إلى عدم انغلاقها بطريقة صحيحة، ما يستدعي استبدال تلك الصمامات التالفة بأخرى سليمة..

  • ما هي جراحة القلب المفتوح لإصلاح عيوب القلب الخلقية؟

يُمكن إجراء جراحة القلب المفتوح من أجل تصحيح أحد العيوب الخلقية في القلب، مثل ثقب عضلة القلب.

مدة عملية القلب المفتوح

تختلف المدة المُستغرقة لإجراء عملية القلب المفتوح وفقًا لنوع الإجراء الذي يُنفذه الطبيب خلال الجراحة، وغالبًا ما تستغرق عملية القلب المفتوح مدة تتراوح بين 3 و 6 ساعات.

ما هي جراحة القلب المفتوح

 

نسبة نجاح عملية القلب المفتوح

إنَّ نسبة نجاح عملية القلب المفتوح مرتفعة، وتزداد هذه النسبة عند إجرائها لدى جرَّاح قلب خبير. وعند إجراء عملية القلب المفتوح لكبار السن، من الضروري تجهيز المريض جيدًا والتأكد من نتائج جميع الفحوصات الأولية لضمان عدم وجود أي مشكلات صحية على المريض.

هل يتعرض المريض لأي مخاطر بسبب العملية؟

تتضمن جراحة القلب المفتوح بعض المخاطر كأي عملية جراحية أخرى، وتشمل تلك المخاطر: الإصابة بالعدوى، والنزيف، وتكوُّن الجلطات، وتلف الأوعية الدموية.خضوع المريض لهذا النوع من العمليات تحت إشراف جرَّاح قلب ماهر يحد من احتمالات الإصابة بأي مخاطر.

التأقلم  مع نمط الحياة بعد جراحة القلب المفتوح

إنَّ الحياة بعد عملية القلب المفتوح مُختلفة، فعلى المريض أن يحرص حرصًا شديدًا على اتباع بعض العادات الصحية مثل التوقف عن التدخين، وتجنُب الإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالدهون.يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات بزيارة ذلك المقال بعنوان: تجربتي مع عملية القلب المفتوح.

يُمكنك التواصل مباشرةً مع الدكتور أيمن عمار -أفضل جراح قلب في مصر- للاستعلام عن تكلفه عمليه القلب المفتوح والإجراءات المُرتبطة بها بدقةٍ أكبر.من خلال الموقع الالكتروني او من خلال صفحتنا على الفيس بوك